mercredi 26 septembre 2012

خسائر فادحه بعد تعرض جوجل لحمله مقاطعة








قامت شركة جوجل بعمل إستفتاء حول إزالة الفيلم المسيئ للرسول، صلى الله عليه وسلم، للمرة الثانية .

وطرحت الشركة سؤال على مستخدميها كالتالي : هل يجب ان تزيل جوجل الفيديوهات التى أثارت الغضب بين المسلمين ؟


يذكر أن نتائج الاستطلاع جاءت بالموافقة، حيث وصلت الإجابة بنعم إلى 55%، بينما أجاب بـ"لا" 45% حتى الآن.


وذلك لتعرضها الى مقاطعه منذ 8 سنوات كبدتها خسائر فادحه 

أوعلن موقع "إليكسا"، أحد مواقع ترتيب المواقع الإلكترونية على شبكة الإنترنت، أن محرك البحث الخاص بشركة "google" العالمية لخدمات الإعلان المرتبط بالبحث على الإنترنت، قد تعرض لأضرار جسيمة على مدى السبعة أيام الماضية، وهبط ترتيبه للمرتبة الثانية بعد أن ظل محافظا على الترتيب الأول طيلة ثمان سنوات، بعد حملة المقااطعة التى شنها شباب العالم الإسلامي لرفض الشركة حذف مقاطع الفيلم المسىء للرسول الكريم صلى الله عليه وسلم من كل خدماتها البحثية والمصورة.
ووصلت خسائر Google اليوم الثلاثاء إلي 3 ملايين مشاهدة، امتدت لتصل الي موقع يوتيوب المختص فى نشر الفيديوهات.

وأكد النشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي أن المقاطعة تهدف لتوصيل رسالة برفض العالم العربي والإسلامي لتصرفات أقباط المهجر، وأن أمة المليار ونصف المليار نسمة لن تقبل إهانة رسولها الكريم، مطالبين بضرورة الاستجابة لمطلب رفع الفيلم المسيء من على "يوتيوب".

وأكد النشطاء أن المقاطعة ستتسبب في انخفاض سعر سهم شركة جوجل، وخسارة تصل إلى 210ملايين دولار أمريكي.

كانت شركة جوجل قد أعلنت أنها لن تزيل فيديو الفيلم المسيء للنبي محمد "صلّى الله عليه وسلم"، والذي تسبب في اندلاع مظاهرات في جميع أنحاء الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، مبررة

ذلك بأن الفيديو يتفق مع الإرشادات الخاصة بها


, جوجل , مقاطعه, جوجل , مقاطعه, جوجل , مقاطعه, جوجل , مقاطعه, جوجل , مقاطعه, جوجل , مقاطعه, جوجل , مقاطعه, جوجل , مقاطعه, جوجل , مقاطعه, جوجل , مقاطعه, جوجل , مقاطعه, جوجل , مقاطعه, جوجل , مقاطعه, جوجل , مقاطعه, جوجل , مقاطعه, جوجل , مقاطعه, جوجل , مقاطعه, جوجل , مقاطعه, جوجل , مقاطعه, جوجل , مقاطعه, جوجل , مقاطعه, جوجل , مقاطعه, جوجل , مقاطعه, جوجل , مقاطعه, جوجل , مقاطعه, جوجل , مقاطعه, جوجل , مقاطعه, جوجل , مقاطعه, جوجل , مقاطعه, جوجل , مقاطعه, جوجل , مقاطعه, جوجل , مقاطعه, جوجل , مقاطعه, جوجل , مقاطعه, جوجل ,
مقاطعه, جوجل , مقاطعه, جوجل , مقاطعه



0 commentaires :

Enregistrer un commentaire